بعد حادثة بعلبك… هذا ما قرّره وزير الصحة

 
 

 
 
أفادت قناة "LBCI" بأنّ وزير الصحة أوقف العقد مع مستشفى ا س في البقاع الذي امتنع عن إدخال مريضة تحت حجة امكان اصابتها بكورونا وطلب منها الانتقال لمستشفى آخر ليتبين أن المريضة مصابة بجلطة دماغية أدت الى وفاتها.
وكانت المواطنة سارة رمضان (83 عاما) فارقت الحياة إثر إصابتها بجلطة دماغية ورفض اثنين من مستشفيات بعلبك استقبالها لدى علمهما بأن لديها بطاقة إعاقة من وزارة الشؤون الاجتماعية ولا جهة ضامنة لها.

وتوفيت رمضان التي أجرت صورة سكانر لرأسها في مستشفى دار الحكمة، بعد وقت قليل من دخولها إلى مستشفى الططري لتلقي العلاج، بحسب ما ذكرت "الوكالة الوطنية للإعلام".

وقد كلف وزير الصحة العامة الدكتور حمد حسن طبابة قضاء بعلبك إجراء تحقيق فوري وسريع، ليبنى على الشيء مقتضاه، ويتم اتخاذ الإجراء المناسب بحق المستشفى الذي رفض استقبال المريضة. وقال حسن: "لن أسمح بأن يموت مريض أمام باب مستشفى، أو أن يرفض مستشفى استقبال مريض".

المصدر : المجلة الإخباري
المرسل : مصطفى ابو الحسن
   
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :
هل نسيت كلمة السر؟
لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا
   

Arabic