مواجهة الأهلي وبايرن.. المصريون يتسلحون بأمل الفوز

 
 

 
 
⚽️ يواجه الأهلي المصري بايرن ميونخ الألماني، الاثنين، في نصف نهائي مونديال الأندية بعد تغلبه على المضيف الدحيل القطري، في مباراة تتقلب فيها قلوب عشاق النادي المصري ما بين الإحباط خشية الهزيمة بنتيجة كبيرة، وما بين التمسك بالأمل في تحقيق مفاجأة الفوز بالمباراة.  وقبل المباراة المرتقبة والتي سيتابعها الملايين، نشر حسابا الأهلي وبايرن ميونخ على تويتر، فيديو لتحد مختلف، يجمع عددا من نجوم الناديين يحاولون تلاوة جمل بلغة الفريق المقابل، حيث يحاول لاعبو الأهلي تلاوة جمل بالألمانية، فيما يحاول لاعبو النادي البافاري تلاوة جمل عربية.  ويبدو بطل ألمانيا والقارة العجوز، مرشحا فوق العادة لبلوغ المباراة النهائية لكأس العالم لأندية كرة القدم في قطر عندما يلاقي بطل إفريقيا في ختام الدور نصف النهائي.

ويرصد النادي البافاري السداسية بعد تتويجه بخمسة ألقاب في عام 2020 (الدوري والكأس والكأس السوبر المحلية ودوري أبطال أوروبا والكأس السوبر الاوروبية). فيما يحلم الأهلي أن يكرر انجاز مازيمبي الكونغولي الديموقراطي وصيف 2010 والرجاء البيضاوي وصيف 2013، المتأهلان الوحيدان من إفريقيا الى النهائي وجاءت عناوين الصحف المصرية مشجعة الأهلي، داعية الجماهير المصرية كلها إلى نسيان الخلافات، ومذكرة النادي القاري بأنه الأكثر تتويجا للبطولات في إفريقيا بل ومن أكثر النوادي في العالم المشاركة في هذه البطولة.  ويحتاج الأهلي الآن لفوز وحيد في النسخة الجارية ليصعد إلى المركز الثالث خلف ريال مدريد المتصدر للقائمة (10 انتصارات) وبرشلونة الوصيف (7 انتصارات) متخطيا العديد من الفرق الكبرى في مقدمتها ليفربول ومانشستر يونايتد الإنجليزيان وريفر بليت الأرجنتيني وفاسكو دا جاما البرازيلي، بحسب صحيفة آس الإسبانية وتساءلت صحف مصرية إن كان الأهلي سيكرر اليوم إنجاز عام 1977 عندما تعلب على بايرن ميونخ الألماني في القاهرة بهدفين مقابل هدف، رغم أن النادي الألماني كان يضم عددا من كبار اللاعبين حينها مثل أولي هونيس وكلاوس أوجنتالر والحارس سيب ماير. 

ودشنت جماهير النادي الغفيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، عددا من الهاشتاغات الداعمة لفريقهم الذي يشارك للمرة السادسة في تاريخه في هذه البطولة، منها #الاهلي_المونديالي_جاهز_للبافاري، و #الأهلي_قد_التحدي و #يلا_يا_اهلي.  وتفاءل كثير من المشجعين بحضور النجم التاريخي للفريق محمد أبو تريكة في المدرجات لتشجيع ناديه السابق.  وتعد مشاركة النادي في البطولة ذاتها في عام 2006 مع جيل النجم السابق محمد أبو تريكة الأبرز، عندما حل ثالثا بخسارته أمام إنترناسيونال البرازيلي 1-2 الذي أحرز اللقب لاحقاً على حساب برشلونة الاسباني.

وإلى برونزيته في نسخة 2006، بلغ الأهلي نصف نهائي 2012 حيث ودّع بخسارة صفر-1 أمام كورنثيانس البرازيلي الذي أحرز اللقب لاحقاً، فيما حل الفريق القاهري رابعاً وراء مونتيري المكسيكي.

ليس مطالبا بالفوز
وقال مدرب الأهلي، الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني، "ليس لدينا ما نخسره أمام فريق بحجم بايرن. بل أعتقد أن هناك الكثير من المكاسب ستتحقق من مواجهة بطل أوروبا".

وتابع المدرب الذي أشرف على ماميلودي صنداونز في البطولة سابقا "لحظة من فضلكم، تخيلوا لو أننا فزنا على بايرن (يبتسم)، ثم يتابع "اعتقد أن حياتنا ستنقلب رأسا على عقب". ومضى اللاعب الدولي السابق الذي حل بدل السويسري رينيه فايلر الذي استقال فجأة "صحيح أننا أبطال إفريقيا وحققنا الكثير من الانتصارات، لكننا سنواجه فريقا عملاقا. سنحاول أن نركز على ركلات الترجيح"، ثم استدرك "أقول هذا مازحا طبعا".

ويهيمن الأهلي بشكل صارخ على الدوري المصري مع 42 لقبا ودوري أبطال إفريقيا بتتويج قياسي بلغ تسع مرات، لكن معظم مشاركاته الست في كأس العالم للأندية جاءت خجولة ودع فيها من الدور الأول.

وختم موسيماني "بالطبع سنكثف من دفاعاتنا، ما أنا متأكد منه هو أننا سنبذل قصارى جهدنا، واعتقد ان الضغط عليهم أكثر، فهم المطالبون بالفوز". في المقابل، قال مدرب نادي بايرن ميونخ، هانزي فليك "نحن ندرك جميعا أن تسلسل المباريات يمثل تحديًا كبيرا. لكننا نريد بالتأكيد الفوز بالبطولة السادسة (لهذا الموسم). نريد أن نصنع التاريخ. يسعدنا طوعا قبول التعب المرتبط بالسفر وتسلسل المباريات". وقال المهاجم توماس مولر "بعد الفوز بدوري أبطال أوروبا، نريد أن ننهي الموسم بأفضل طريقة ممكنة ونقدم لأنفسنا هذا اللقب أيضا".

وبقي لقب مونديال الأندية أوروبيا منذ تتويج النادي البافاري عام 2013 على حساب الرجاء البيضاوي المغربي. وأحدث تيغريس أونال المكسيكي مفاجأة من العيار الثقيل بفوزه الأحد على بالميراس البرازيلي 1–صفر في نصف النهائي الأول لكأس العالم للأندية على استاد المدينة التعليمية أحد ملاعب مونديال قطر 2022، ليكون أول فريق من دول كونكاكاف يبلغ نهائي البطولة تاريخيا.

وضرب النمور موعدا في المباراة النهائية المقررة الخميس على الاستاد نفسه مع الفائز من نصف النهائي الثاني الذي يجمع بايرن ميونخ الألماني مع الأهلي المصري اليوم، فيما يلتقي بالميراس مع الخاسر في تلك المباراة لتحديد المركز الثالث. 
المصدر : المجلة الإخباري
المرسل : جلال نعمة
   
لم تتم عملية تسجيل الدخول
الاسم :
كلمة المرور :
سجل دخولي لمدة :
هل نسيت كلمة السر؟
لم تسجل لدينا بعد؟ اكبس هنا
أهلا و سهلا بك, نفتخر لإنضمامك إلينا
   

Arabic